أنواع الشخصيات التسعة - مقدمة

الشخصية 1 ... المثالى
الشخصية 2 ... المساعد
الشخصية 3 ... المنجز
الشخصية 4 ... المبدع
الشخصية 5 ... الملاحظ
الشخصية 6 ... الملتزم
الشخصية 7 ... المتحمس
الشخصية 8 ... المتحدى
الشخصية 9 ... صانع السلام

هل فكرت فى مرة ما الذى يجعلك سعيداً فى الحياة ، وما هى دوافعك التى تكمن وراء إختياراتك وقراراتك وأنفعالاتك فى الحياة ، وما الذى يحركك للقيام بفعل أمراً ما تشعر تجاهه بأرتياح وسرور أكثر من غيره ، ولماذا ترى الأمور بشكل مختلف عن من هم حولك بينما الموضوع نفسه واحد

على مر العصور قسم علماء النفس الشخصيات البشرية إلى عدة تقسيمات فمنهم من قسمها إلى أربعة شخصيات لكل منها دافع مختلف يحركه ، ومنهم من قسمها إلى تسعه شخصيات ، إلا أن تقسيم الشخصيات إلى تسعه على الرغم من قدمه إلا انه من وجه نظرنا أشمل هذة التقسيمات من حيث تفاصيل كل شخصية ، فجزء من هذا التقسيم يرجع إلى 2500 عاماً كالرموز المستخدمة للإشارة إلى كل شخصية مثلاً ، ووفقاً لهذا التقسيم تنقسم الشخصيات إلى تسعة أنواع مختلفه - متمثلين على شكل نجمه تساعيه الأضلاع - لكل شخصية الصفات والمميزات والدوافع التى تجعلها تمميز فى القيام ببعض الأعمال عن غيرها من الشخصيات الأخرى

إلا ان كل الشخصيات التسعه أو الدوافع التسعه كتسميه أدق وفقاً لهذا التقسيم تتحكم فى كل واحد منا بنسب متفاوته فكل منا يملك التسع دوافع والتى نشير هنا إليها بالتسع شخصيات ، وعلى الرغم من ذلك إلا أن هناك نوع واحد فقط له الصوت الأعلى فى إختياراتنا وقراراتنا ، وهذا النوع قد شُكل نتيجة الطريقة التى تعودنا عليها ونحن صغار فى الحصول على الأمان وسط مشاكلنا العائلية والشخصية

ومن الشخصيات الشخصية المُحبه للمثالية والتى تبحث عن الكمال فى كل الأعمال التى تقوم بها ، وهناك الشخصية المُحبه للأخرين والتى تبحث عن خدمة الأخرين ومساعدتهم فيما يقومون به وسد إحتياجاتهم ، وهناك الشخصية المنجزة والتى تبحث عن الإنجاز والنجاح فى العمل والحياه فالنجاح فى حد ذاتة يمثل لها أعلى القيم التى يجب أن يتوفر فى كل الأعمال التى تقوم بها ، وهناك الشخصية التى تهوى الفن والجمال والإبداع فتجد الشبع فى الإبداع فى الأعمال الفنية كالعزف والرسم والتصميم ، ومن الشخصيات من يجد سعادة فى فهم الكون والعالم بتحليل الأمور والسؤال عن كل شئ وأى شئ حتى يصل إلى فهم ما وراء الأمور

والشخصية السادسة تدعى الشخصية المُلتزمه والذى يمثل الألتزام والأخلاص بانسبة لها أعلى المُثل والقيم ، بينما تجد الشخصية رقم 7 متعه لا يمكن الإستغناء عنا وهى متعه التنوع فى كل شئ تملكة أو تفعلة فهى تمل من إمتلاك أو القيام بعمل واحد فقط دون أن تجرب شئ أخر يشعرها بالحماس والطاقة ، والبعض يجد نفسه مشغولاً بمقياس القوة والسلطة التى سوف يحصل عليها كنتيجة للقيام بأمر معين كان وهذة هى الشخصية رقم 8 وتدعى الشخصية المُتحديه والتى تجد فى التحدى دافع يحركها نحو إتمام وإنجاح المهام ، والشخصية رقم 9 تدعى الشخصية صانعه السلام والتى تهتم بصنع المودة والصلح والسلام بين الناس

لكى تعرف أى شخصية أنت قم بقراءة كل شخصية وفكر إذا ما كان هذا الوصف يخاطبك أنت ؟ ، ففى كل شخصية سوف تجد قسم مخصص لصفات ومميزات وعيوب هذة الشخصية ونظرتها للحياة والأعمال التى تناسبها معها بحكم ميولها الطبيعى أكثر من غيرها ، فحاول أن تميز نفسك وطباعك بين هذة الشخصيات ، حتى تصل إلى أقرب أحتمال يصف شخصيتك ، كذلك يمكنك أن تسأل أصدقائك وأصحابك ليساعدوك إذا ما كانت تلك الصفة أو الميزة تمتلكها أم لا ؟

ما الذى سوف أستفادة عملياً بعد قراءة أنواع الشخصيات ؟

سوف تعرف نقاط قوتك التى كنت لا تعلم هنا شئ ، وكذلك نقاط القوة والضعف عند الأخرين
سوف تدرك أن الناس مختلفين بعضهم عن بعض ، وكيف تستطيع أن تميز بينهم فتطلب المساعدة من الشخص المناسب
سوف تعرف من هم الذين تجيد الإتصال معهم أكثر من غيرهم ولماذا
كيف تطور من علاقاتك مع الأخرين للأفضل


الأعمال التى تناسبك أكثر من غيرها وتلك التى تتوافق وميولك ودوافعك الطبيعية